لاابغض ولا احسد ولا اتمنى زال النعمه

.

2023-02-05
    أ.د إبراهيم علي محمد أحمد